محلية

مريم المهدي : البرهان حاول التودد لإسرائيل

قالت وزيرة خارجية السودان السابقة، مريم الصادق المهدي، الاثنين، إن رئيس المجلس العسكري الفريق عبد الفتاح البرهان حاول التودد لإسرائيل، وادعى أن هناك سياسيين أبعدهم عن الحكومة كانوا مناهضين لإسرائيل.

وأوضحت المهدي، في مقابلة مع مركز “أتلانتيك كاونسيل” البحثي الأمريكي، أن “الحكومة علمت بدور إسرائيل الداعم للاجراءات العسكرية رغم أنها لم تظهر في واجهة الأحداث”، لافتة إلى أن “المبعوث الأمريكي للقرن الأفريقي، جيفري فيلتمان، أجرى زيارة إلى إسرائيل لهذا الغرض”.

وزعمت وزيرة الخارجية السودانية السابقة، أن مصر وإسرائيل دعمتا الاجراء العسكري الأخير في السودان، مضيفة أن “البرهان حاول التودد لإسرائيل بقوله إن هؤلاء السياسيين، الذين أبعدهم عن الحكومة، كانوا ضد إسرائيل”، على حد زعمها.

وكان قائد الجيش السوداني عبد الفتاح البرهان قام بإقالة الحكومة، ووضع رئيسها عبد الله حمدوك رهن الإقامة الجبرية، قبل أن يتوصل الطرفان لاتفاق عاد بموجبه حمدوك ليرأس حكومة قال عنها إنها ستكون حكومة تكنوقراط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
شارك