غير مصنف

ودالفكي: حبسوني في زنزانة انفرادية معزولا عما يجري

الخرطوم: عبد الناصر الحاج

أفرجت السلطات أمس عن عضو مجلس السيادة السابق والرئيس المناوب للجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989وإزالة التمكين، محمد الفكي سليمان.

وعلى الفور هرع مئات السودانيين إلى مقر التجمع الاتحادي بالخرطوم لتهنئة ود الفكي بالخروج من الحبس.

وحكى ود الفكي لجمهور المهنئين مقتضبات عن تجربة اعتقاله في الـ25 من أكتوبر الماضي، ذاكراً بأنه اقتيد إلى سجن سوبا، ووضع في زنزانة انفرادية.

وفي رده على سؤال (الجريدة) حول هل كان على علم بالذي يدور في الشارع أعقاب أحداث الـ25 من أكتوبر، أكد ود الفكي بأنه لم يكن يعلم بأية أخبار تتصل بالحراك الذي شهده الشارع، ولا علم له بسقوط شهداء ومصابين، إلا بعد إطلاق سراحه.

وأردف أنه كان على يقين تام بأن جيل الثورة سوف يرفض هذا الانقلاب ولن يتأقلم مع أي انقلاب عسكري مهما كان حجم التضحيات التي سوف يواجهها.

الجريدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
شارك